New Website

غرينبيس تطلق النداء لإنقاذ التونا في المحيط الهادىء

قصة محورية - كانون الأول 16, 2008
قام ناشطو غرينبيس بالإشتراك مع مجموعة KFEM البيئية الكورية بتشكيل كلمة (انقذوا حياتنا – التونا) Save Our Souls – Tuna بأجسادهم على شاطىء بوسان الكوري، حيث بدأت أعمال أحد أهم الإجتماعات الإقليمية هذا الإسبوع. سيحدد هذا الإجتماع الحساس جداً مصير مخزون التونا في منطقة المحيط الهادىء المهدد حالياً بجدية نتيجة للصيد المفرط.

ناشطو غرينبيس بالإشتراك مع مجموعة KFEM البيئية الكورية يقومون بتشكيل كلمة (انقذوا حياتنا – التونا) Save Our Souls – Tuna بأجسادهم على شاطىء بوسان الكوري، حيث بدأت أعمال أحد أهم الإجتماعات الإقليمية هذا الإسبوع. سيحدد هذا الإجتماع الحساس جداً مصير مخزون التونا في منطقة المحيط الهادىء المهدد حالياً بجدية نتيجة للصيد المفرط

المحيط الهادىء غني بالحياة البحرية، وهو موطن لأكثر من 20 مجتمع جزري، يؤمن المحيط الهادىء اليوم أكثر من 6 بالمائة من إستهلاك التونا. لكن الصيد المفرط في أنحاء أخرى من العالم يؤدي الى قدوم المزيد من القوارب لصيد التونا التي تتراجع اعدادها بإستمرار.

القوارب الصناعية المخصصة لصيد التونا، والقادرة في رحلة واحدة أن تصطاد وحدها ما يعادل إنتاج سنة كاملة في بعض الدول تنهب هذه المنطقة الضعيفة بمعدلات تهدد التونا وحياة المجتمعات التي تعتمد ديمومتها عليها.

هذه القوارب مصدرها دول كوريا، اليابان، و تايوان، وهي تؤمن الحاجة المتزايدة من التونا لسد شهية آسيا المترفة، وأسواق أوروبا والولايات المتحدة.

إنها ليست مسألة إنقاذ بعض الأسماك فحسب

إن حياة و اقتصاد سكان جزر المحيط الهادىء هي تحت المجهر هنا، ومخزون سمك التونا ذات الزعانف الصفراء مهدد بسبب الصيد المفرط، حيث ترزح مجتمعات المحيط الهادىء تحت رحمة الصيادين الأجانب عديمي الضمير، وتقع شهيتنا المتزايدة للتونا على الصعيد العالمي في قبضة الصيد الجائر و الغير المستدام.

إننا ندعو الوفود والبعثات المشاركة في إجتماع لجنة مصائد الأسماك لغرب ووسط المحيط الهادىء المجتمعة في كوريا أن تأخذ الخطوات اللازمة لتتطبيق وسائط للصيد المستدام والمربح. على اللجنة أن تبدأ بتحويل الأقوال الى أفعال عبر الإتفاق على إجراءات قوية وفعالة. نحن بحاجة لنهج وقائي قائم على واقع النظام البيئي للحفاظ على التنوع البيولوجي في المحيط الهادىء.

قللوا، واحموا، وارفضوا

يجب أن يكون هناك خفض فوري لمعدل صيد الأسماك، وإغلاق لمنافذ الصيد في جيوب أعالي البحار، وإيقاف آني لنقل الأسماك في البحار لتثبيط القرصنة.

على اللجنة أن تحرص على أن قراراتها لن تُختطف من جديد بفعل تأثير أقلية من الدول التي لا تعمل لخير شعوب المحيط الهادىء، ومخزونهم القيم من التونا، وصحة النظام البيئي في غرب ووسط المحيط الهادىء.

الفرصة الأخيرة سانحة لضمان أن أسماك التونا ذات الزعانف الصفراء في المحيط الهادىء لن يلاقي المصير ذاته لأسماك التونا ذات الزعانف الزرقاء في البحر المتوسط. على اللجنة أن تكون مستعدة لمواجهة العواقب إن أفضت المفاوضات الى ترك الأمور على عاتق الحكومات و الصناعيين عديمي الرحمة الذين سيستنزفون المخزون حتى آخر سمكة تونا.

سفينتنا إسبرانزا موجودة في كوريا لتكون الشاهد العيان على قرارات اللجنة التي ستحكم مصير التونا في المحيط الهادىء.

على كوريا أن تكون المثال

لقد وحدنا القوى مع مجموعة KFEM البيئية الكورية لضمان أن تأخذ كوريا بإعتبارها البلد المضيف للإجتماع ولاعب أساسي في المجموعة المبادرة وتكون في الطليعة لضمان أن ينتج عن هذا الإجتماع خطوات عملية.

نحن بحاجة الى المحميات البحرية التي ستحمي أكثر الأماكن المعرضة للخطر وهي أماكن التزاوج والإباضة من الإستنفاذ، نحن بحاجة الى وسائل إدارة مستدامة خارج هذه المناطق، الأمر الذي سيؤمن مستقبلاً آمناً لهذه المصائد وكذلك مستقبلاً آمناً لملايين من شعوب جزر المحيط الهادىء ممن يعتمدون على مصادره في معيشتهم.

تحرك الآن

إسمك معنا...تيرجع الأبيض المتوسط!

تبرع الآن

دعمك أساسي لإنشاء المحميات البحرية