New Website

ناشطون من غرينبيس يقيّدون إحدى سفن القرصنة

قصة محورية - حزيران 18, 2007
إيمشافن ،هولندا - قام ناشطون بيئيون بربط سفينة شحن الأسماك المقرصنة الروسية الرديئة السمعة ميرمينسكي بالسلاسل إلى مرفأ في هولندا لمنعها من ممارسة نشاطات مع سفن قرصانة وتسهيل نهب المخزون الشحيح للقدّ في بحر بارنت.

ناشطون من غرينبيس يقيدون السفينة الروسية ميرمنسكي التي لديها سجل حافل بالقرصنة والصيد الغير شرعي.

أمّا ربط مروحة الدفع بالمرفأ الذي قام به ناشطون من غرينبيس فقد اتى نتيجة فشل السلطات في وضع الفينة على اللائحة السوداء ومعاقبتها على النشاطات غير الشرعية المستمرة.

على خط مواز، أشار خفر السواحل النروجي إلى أن سفينة ميرمينسكي  قامت في 12 من حزيرانيونيو بنقل بضائع بطريقة غير شرعية إلى سفينة سينباد، وهي سفينة أخرى معروفة بسجلّ مليء بالفضائح بتورطها في صيد غير شرعي للقدّ في بحر بارنت.

كانت سينباد تعمل بدون أي راية وتحت اسم "مارلين" غير المسجّل. وضعت مارلينسينباد مباشرة على اللائحة السوداء إلاّ أن ميرمينسكي تمكنت من الإفلات من العقاب.

وقالت فرح عبيدالله الناشطة في حملة غرينبيس في هولندا "ما زالت ميرمينسكي تخرق القوانين التي وضعت لتنظيم المخزون الأخير للقدّ الصحّي نسبياً في العالم. ومن الواضح أنّها لن تتوقف عن القيام بهذه النشاطات إذا أطلقنا سراحها".

"في هذه الفوعة الجنونية على صيد الأسماك ينبغي على الحكومات أن تواجه القراصنة وألا تغض الطرف عن نشاطات سفن كميرمينسكي. بل يجب إقافها عم العمل، ومحاكمة أصحابها بسرقة الأسماك من بحر بارنت.

ستسلّم غرينبيس مفاتيح سلاسل ميرمينسكي إلى المرفأ إلى الوزير الهولندي لصيد السمك في وقت لاحق اليوم، وتطالب الحكومة الهولندية والمجتمع الدولي بوقف ميرمينسكي حالاً.

وهذه السفينة لها من التورط في أعمال غير شرعية تاريخ طويل، تشمل النقل غير الشرعي للبضائع من سفن قدّ من بحر بارنت غير شرعية، تجاهل مطالب السلطات النروجية زالإفادات الخاطئة عن حمولتها لئلاّ تكشف عن الأسماك التي اصطادتها بطريقة غير شرعية.

كانت ميرمينسكي وصلت من بحر بارنت نهار السبت لتفرغ حمولتها في مخزن شركة المأكولات المجمدة الهولندية Sealane Cold Storage BV.

وفقاً للأمم المتحدة فإن 74 بالمئة من مخزون الأسماك التجارية في العالم إمّا مستهلك بالكامل أم مستنزف.

والصيد المقرصن، المعروف بالصيد غير القانوني من دون إبلاغ ومن دون تنظيم، صناعة نصب يصل حجمها إلى 9 مليارات دولار سنوياً تختلف آثارها المدمرة على مخزون الأسماك والتنوع البيولوجي في بعض المناطق البيئية الأهمّ من محيطات العالم كبحر بارنت.

على هامش ذلك يقول الناشط في حملات غرينبيس العالمية للمحيطات "بكلّ بساطة الواقع اليوم هو أنّه لم يبق أسماك تكفي للسفن كلّها".

"على الحكومات أن تعمل سوياً لتأسيس قاعدة بيانات عالمية للسفن وأن تضع على لائحتها السوداء السفن التي يتم القبض عليها تمارس الصيد غير القانوني مثال سفينة ميرمينسكي، بهدف مواجهة الصيد المقرصن وإنشاء شبكة عالمية للمحميات البحرية لإستعادة مخزون السمك."

إنضم الى لائحة المدافعين عن المحيطات

أن تصبح ناشطا عبر الإنترنت هي الطريقة الأهم والاسرع لنتواصل سويا من أجل إحداث التغيير: فكل ما نحتاجه هو بريدك الإلكتروني وبلد المنشاْ.

تبرّع الآن

نخن نعتمد على امثالك من مؤيدي نشاطات غرينبيس لمساعدتنا على الاستمرار.

الفئات