New Website

جولة "دفاعاً عن متوسطنا" تبدأ من مدينة صيدا

قصة محورية - تشرين الأول 29, 2007
إنطلقت السبت الماضي فعاليات جولة "دفاعاً عن متوسطنا" التي تستمر على مدى خمسة أسابيع وكانت المحطة الأولى في مدينة صيدا – جنوب لبنان.

صورة لقلعة صيدا البحرية من بين اللوحات

بدأ نصب خيمة غرينبيس قرب قلعة صيدا البحرية منذ الصباح وإستمر العمل لعدة ساعات، حيث كان الجميع منهكاً  بالتحضير ليتم الإفتتاح في الموعد المقرر.

وقد أبدى بعض  المراقبين من مارة ورواد المحال المجاورة دهشتهم وإعجابهم بالعمل الجماعي الذي قام به ناشطو ومتطوعو غرينبيس لنصب الخيمة وإفتتاح المعرض.

في الساعة الثانية تم الإفتتاح وبعدها بقليل وصل بعض ممثلي البلديات والمدعوين. وقدمت لهم مسؤولة حملة المحيطات غالية فياض شرحاً مفصلا تلاه عرض فيديو يظهر الأخطار التي تتهدد البحر المتوسط وأهمية المحميات البحرية كأداة مقترحة لدرء الأخطار عن البحر و المحافظة على التنوع البيولوجي فيه. بعد ذلك ملأ الحضور استمارة تظهر مدى اقتناعهم بفكرة إنشاء شبكة المحميات البحرية على 40% من البحر المتوسط.

قرابة الرابعة بدأ توافد مدراء وطلاب مدارس صيدا والمواطنين الذين استمعوا الى شروحات حول هدف الحملة ومشاكل البحر المتوسط والحلول المقترحة وإنضموا بعد مشاهدة عرض الفيديو الى لائحة "المدافعين عن المتوسط".

رغم ان الخيمة تقفل في الساعة السادسة مساء الا ان استقبال الزوار استمر حتى الثانية عشرة ليلاً تقريباً.

وصباح الأحد بدأ توافد الزوار الى الخيمة أبكر مما كان متوقعاً وقد أتوا من بيروت ومن صيدا ومن بعض بلدات جنوب لبنان. وبدا ان الكثيرين يدركون حجم المشكلة و لديهم فكرة عن بعض الأخطار المحيطة بالبحر بالمتوسط وأبدى معظمهم رغبة في المساعدة في الوصول الى الحل والمطالبة بإنشاء شبكة المحميات البحرية.

وعند السادسة من مساء الأحد، تم تفكيك الخيمة وانتهت  المحطة الأولى من الجولة التي ستكون مدينة صور محطتها الثانية.

إنضم الى "المدافعون عن المتوسط"

إنضم الى "المدافعون عن المتوسط" وشارك في الدفاع عن البحر المتوسط وحماية التنوع البيولوجي فيه

إدعم حملة "دفاعاً عن متوسطنا"

لا نقبل تبرعات من الحكومات والشركات الخاصة، واستقلالنا المادي يسمح لنا بالضغط عليهما. نعتمد على أكثر من مليوني شخص حول العالم يقدمون لنا قدر امكاناتهم. انضم اليهم وشارك في التغيير.

الفئات