New Website

غرينبيس تطلق مبادرة على الويب "دفاعاً عن متوسطنا"

بمناسبة اليوم العالمي للبحار

البيانات الصحفية - حزيران 8, 2007
أطلقت غرينبيس اليوم مبادرة على شبكة الويب دعت من خلالها شعوب المتوسط إلى أن تشهد على حالة بحرنا وتشارك في الحملة العالمية للمطالبة بإنشاء شبكة محميات بحرية من أجل الحفاظ على سلامة البحر المتوسط.

وفي هذا السياق، انضم 265 عالماً من 24 دولة أوروبية متوسطية إلى المطالبين بانشاء شبكة عالمية من المحميات البحرية (1) في محيطات العالم. في المقابل، ينال البحر المتوسط نصيبه من الدمار بفعل العديد من المخاطر، مثل الإفراط في الصيد، وممارسات الصيد الهدّامة، والصيد المقرصن، والتغير المناخي. وعلى غرار البحار والميحطات الأخرى، يتدهور وضع البحر المتوسط بشكل متزايد، حتى أن بعض الأجناس والأنظمة البيئية البحرية باتت على شفير الانقراض.

قالت مسؤولة حملة المحيطات في غرينبيس غالية فياض: "نحن اليوم نحض كل فرد على الانخراط في حملة الدفاع عن متوسطنا، وذلك عبر الاضطلاع بدور الشاهد على الأذى الذي يلحق بخطنا الساحلي. ويمكن لأي شخص أن يرسل إلينا صوراً عن الضرر أو النفايات أو أي من مؤشرات التدهور الذي يتجلى على امتداد الساحل والشواطئ. سنعمل بدورنا على تجميع هذه الصور واستخدامها في تقرير لاحق يتضمّن شهادات حيّة من السكان وإثباتات مرئية وعلمية تؤكد الحاجة إلى المحميات البحرية".

الواقع أن شرقي المتوسط يتعرض على وجه الخصوص لمعدلات مرتفعة من التلوث، ومياه المجارير، والنفايات المنزلية والصناعية، بالإضافة إلى مظاهر التنمية الساحلية والسياحة غير المستدامة.

هذا وقد ختمت غالية فياض بالقول: "نحن اليوم نسأل كل شخص أن يرينا "مع شو عم  يسبح" وأن يساهم في التحرك لحماية بحرنا عبر موقعنا الإلكتروني - www.greenpeace.org.lb - حيث سنحرص على ان تشكل تلك الشهادات وثائق اثبات امام صانعي القرارات على حقيقة ما يحدث في البحر بعيني من يرتاده".

(1) www.greenpeace.org.lb

لمزيد من المعلومات والمقابلات، الرجاء الاتصال:

بسمة بدران، المكتب الإعلامي في غرينبيس - الخلوي: +961 3 797 449

------------------------------------------------------------------------------------

غرينبيس منظمة مستقلة تنظّم الحملات وتعتمد المواجهة الخلاّقة وغير العنيفة لتسليط الضوء على المشاكل البيئية العالمية وتقديم الحلول الضرورية لبناء مستقبل سلمي صديق للبيئة

الفئات